الظاهرة الجمالية في الإسلام



الناشر: المكتب الإسلامي

جاء هذا الكتاب في بابين: الأول, وعنوانه: أضواء على علم الجمال

وفيه خلاصة وافية لما قام عليه علم الجمال الغربي وجاء في ستة فصول وفي كل فصل مباحث وأكتفي بذكر عناوين هذه الفصول لإلقاء الضوء على ما جاء في هذا الكتاب

1- مفهوم الجمال

2- الجمال والعلم

3- الجمال والفلسفة

4- الجمال والأخلاق

5- الجمال والدين

6- الشكل والمضمون

وجاء الباب الثاني تحت عنوان: الظاهرة الجمالية في الإسلام

وفي هذا الباب تم عرض ما توصلت إليه, من قواعد وأركان يقوم عليها هذا العلم, ومن ضوابط تميزه.. وليس من السهل تلخيص ما جاء في هذا الكتاب, وحتى عناوين الفصول فإنها غير قادرة على أداء الوصف لما تحت كل منها من عناصر وأفكار. ومع ذلك فلا بد من الوقوف عندها فهي الطريق الأقرب لتوضيح الصورة.

لقد قدمت للفصول بتمهيد أشتمل على: تعريف الجمال, وحقيقة الجمال, والجمال والقيم, والجمال والمنفعة, ومكانة الجمال, وأما الفصول فهي :

1 – الجمال المقصود في أصل الخلق

2 – أثر الجمال على النفس الإنسانية

3- الجمال وقضية العقيدة

4 – العموم والشمول في هذه الظاهرة.. حتى وصلت إلى ميادين لم تعرف الجمال في يوم من الأيام كالصبر والهجر..

5- الظاهر والباطن … وتلازمهما تارة وانفراد كل منهما تارة أخرى

6- سمات الجمال

7- التصور الكلي للظاهرة الجمالية



أضف تعليقاً